‏إظهار الرسائل ذات التسميات - الجنوب الليبي . فزان .الصحراء . . ليبيا. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات - الجنوب الليبي . فزان .الصحراء . . ليبيا. إظهار كافة الرسائل

الأربعاء، 15 فبراير، 2017

تعود الأسود لعرينها



 
♢ كما تعود الأسود لعرينها .


وصلت بالأمس سرية الفات لمدينة الشويرف .
 
 
وصلت اليوم كتائب مدينة سبها بعد أن قارعن جبروت الإرهاب ومرغو أنوف الدواعش وهزموهم و قتلوهم .. ليتركو الحبيبة سرت حرة طليقة معطرة بدماء الشهداء الزكية .
 
     وتتلون جميلة برايات الوطن ترفرف بعنان السماء هناك حيث عانقت هاماتهم منتشية النصر .


ملحمة تاريخية اسطورية سيدةنها التاريخ بمداد من انفس الأحبار .


رحم الله شهداء الوطن وشفى الجرحى وتقبل جهاد المجاهدين .

عاشت ليبيا حرة أبية آمنة مستقلة .

 
الله اكبر الله اكبر ولله الحمد .
 
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

الاثنين، 13 فبراير، 2017

الزعيم السنوسي الفزاني



      الزعيم السنوسي الفزاني الزيداني رحمه الله ..  . يعد من بين اشهر الكفاءات والقادة العسكريين الليبيين في القرن العشرين .. وأحد بناة استقلال ليبيا الحديثة .
      تقلد عدة مناصب في الدولة الليبية في العهد الملكي وترقي في سلم الترقيات حتي وصل رتبة (الزعيم) في الجيش الليبي التي تعادل رتبة العميد في الجيش الليبي درس العلوم العسكرية في جمهورية مصر العربية وتلقي العديد من الدورات العسكرية وكان من الضباط المشهود لهم بالشجاعة والإقدام وكان محبوب داخل ثكنات الجيش وخارجهاويتمتع بسمعة طيبة من قبل الشعب والحكومة وكان الملك ادريس والعائلة السنوسية يكنون له كل الإحترام والتقدير
    فاصدر الملك ادريس اوامره كقائد للجيش الليبي الي الزعيم السنوسي الفزاني بان يشكل قوة خاصة مستقلة عن الجيش الليبي تحت اسم ( القوة المتحركة ) والتي من اهم واجباتها المحافظة علي استقرار وأمن البلاد .
رحمه الله رحمة واسعة .
#صفحةالحشان

السبت، 11 فبراير، 2017

ذباب الصحراء




     في حين كانت الشمس متوحشة ، بدت اليابسة تتلألأ .. وطيات السراب البعيدة اشبه بالامواج المتكسرة .. امتداد الارض الخاوية .. لتبدو لغزا غامضا .. احساس بالدهشة الغامضة المستبدة .. اشبه برحلة طويلة مملة ومرهقة .. اتصبب عرقا .. غائر في بقعة جرداء .. المكان قاحلا ماحلا .. الارض الجدباء تبعث في احيان .. نزقا مقلقا .. استبد بي العطش .. الحر لا يطاق .. والمطره فارغة .. وما ان بلغت اطراف الواحة .. توقفت عن المسير عند ظل نخلة .. اسندت ظهري الى جدعها .. اغمضت جفوني استجدي غفوة .. وذبابة تطن بشيطنة مقلقة .. مع انها لا تلسع لكنها تطن .. طاردتها بمنشة سعف صنعتها لأجلها .. لكنها لم تنثني .. وعندما أيقنت ان لا جدوى من مطاردتها .. وانه لا ينبغي لي ان اجهد نفسي كثيرا .. وكأنني ارنو وراء وهم محزن .. تركتها وشأنها .. وقلت في نفسي .. على المرء الذي يقطن المناطق حارة المناخ ان يتحلى بالهدوء دائما .

الخميس، 2 فبراير، 2017

اعتراف بالفشل .. فلما الاستمرار

video
 


)      نعترف بأننا فشلنا في حل مشكلة المواطن .. ونعترف ايضا بأننا فشلنا في ان ندير الدولة  ..(  اعتراف صريح بلسان نائب الرئيس .. هل للمواطن الحق في ان يقول  #كفى مضى عام وأكثر .. ولم يبقى لدينا وقت اكثر .. بعد طول انتظار .
    لا تستغرب اذا كانت المجرة لا تدور وفق هواك .. فهناك عوامل اخرى تؤثر في مسيرة البشرية .. كنت مستعدا لفعل اي شيء كي اتخلص من الافكار التي تؤرقني .. لكن صراحة ممثل الجنوب اعربت عن مضمون المنتظر .. لا احد هنا مصابا بحمى اتباع القوانين واحترام النظام .. اخترقتني بعض الافكار السلبية كالرماح .. هذه اللعبة القذرة متى تنتهي .. اتركوا لنا فرصة ميتة رحيمة .. ارتداد موجة محمومة تاركة وراءها اطياف التوتر والظلام .. وددت لو ان الكلمات تنساب بفردها من القلم .. لا شيء يحظى بفرصة اخرى كالندم .. روح تغص بالتعاسة .. ارض الضباع وحلم خداع  .


 

الأحد، 29 يناير، 2017

يوم زار النائب فزان







     في جمع العوام المحتجين .. صرخ احدهم في حضرة النائب ، وكاد يمزق شلاتيته من الغم : "  لا وقود .. لا غاز .. لا سيولة .. وهجمة شرسة اقتلعت جل اسلاك النحاس لشبكة الكهرباء .. هل تعلم سيادة النائب ان قرى اصبحت بلا كهرباء بعدما سرق لصوص النحاس اسلاك الشبكة .. تجارة النحاس رائجة .. وحبل التهريب حول اعناقنا .. حتى السيارات ذات الحجم الصغير التي يمكن قطر عدد منها على ظهر شاحنة واحدة .. اختفت .. ولها سعر مغري بدول الجوار .. ليس لدينا حكومة وفي الشمال اقليمين وثلاث حكومات " .. وقاطعه احدهم : " سلفونا حكومة لين ايدير الله طريق .. والسلف مردود " ..  لم يهتم لمقاطعته .. وشكر النائب لكونه الوحيد الذي قبل بالعودة الى فزان ، ومخاطبة الجمهور منذ يوم انتخابهم .. ولكزه رفيقه : " ذكره بمعاناة قرية " خليف " بعد نهب اسلاك الشبكة بالكامل .. وطريق سبها غدوه 70 كم .. وقرى وادي البوانيس .. وابراج الضغط العالي شمال قيره ..  لكنه اكتفى بما قال .. وهمس في اذن رفيقه .. كلام في كلام لا انتظر من ورائه اجابة .. " فشة خلق .. ييبس ويشيح وتقله الريح " .
      وفي خطابه .. وعد النائب بحلول عاجلة لكافة المعضلات .. وبنهاية الازمات .. في اقرب الاوقات  .. وكاد ضراطه يبعثر جمع المتحلقين حوله .
        كان من بين الحضور مثقف وناشط سياسي مهمل .. يسند ظهره للجدار وعلى شفتيه ابتسامة شاردة .. لقد عاش زمنا اسير ذكرياته ، ولأجل نفسه وكتبه ، مثل سجين في زنزانة فاخرة .. وفي حضنه دفتر لتدوين الملاحظات .. طلب الكلمة موجها حديثه للنائب  : "  يا للشر الذي ملأ قلوب الناس .. يلعبون لعبة الحرب غير مبالين بذاكرة الحجر .. استباحت الريح الشوارع .. وفي عمق الردهة المظلمة ومتاهة الازقة العتيقة نبحث عن كوة ضوء .. نعيش وسط سرداب كئيب وكأنه وادي في جهنم .. المكان هنا لا يعد بعمر مديد  .. وكمن يقبع في زنزانة مظلمة وخالية من التهوية في نهاية نفق ضيق .. وفي الكهف المخيف .. عنبر المجبرين على التزام الصمت .. وأطلال بشرية تذبل .. تشعر بالندم اذا قلت لهم مساء الخير والزمن هنا مسائي على الدوام .. المأوى المرعب يعيد الى الاذهان مشهد نيرون وهو راض ومسرور ، يدندن على القيثارة فيما تحترق روما تحت قدميه .. لفحتني رائحة قاتلة .. والمكان ينزلق في سبات ابدي  .. بؤساء القاع التعساء رأفة بهم .. هل جنح بنا المركب في رحلة  نحو مقبرة جماعية  ؟ .
    همهم النائب واحمرت وجنتاه خجلا .. ولم يجب على سؤاله .. لكنه اكتفى بابتسامة ناعمة .. وغادر المكان في صمت .. فيما ازدرى العوام حديث المثقف .. قال احدهم .. هل فهمتم شيء مما قاله هذا المختل ؟ .. لا شيء .. لا شيء على الاطلاق  .. على جنونه كما اعتدناه .. اضاع علينا فرصة الكلام .. ربي يشفيه .. هكذا هم المثقفين دائما .. يشتهون اكل التفاح .. فاكهة الخطيئة الاولى .. كما اسحق نيوتن .