‏إظهار الرسائل ذات التسميات - الجنوب الليبي . فزان .الصحراء . . ليبيا. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات - الجنوب الليبي . فزان .الصحراء . . ليبيا. إظهار كافة الرسائل

الخميس، 28 سبتمبر، 2017

قطع مياه النهر وردود افعال




 ســــبها بــــرس (@PressSebha):

  #سبها مجموعة مسلحة تقطع مياة النهر الصناعي العظيم عن مدينة #طرابلس بسبب خطف شخصين من مدينة سبها من احد فنادق طرابلس خلال الايام الماضية .
Ibrahim Agila
Ibrahim Agila العيب في اهل الجنوب الذين يتسترون على المجرمين الذين يقومون بةلتهريب ويقومون ببيع الوقود في الشوارع وامام المحطات ولا يحركون ساكنا ويشترون منهم البتزين بسعر3 دينار للاتر و يدفعون 50 دينار للمليشيات التي تسيطر على المصارف مقابل سحب 1000 دينار الوقود ياتي من الشمال والسيولة تاتي من الغرب والشرق ولكن الفساد فيكم وبينكم وقفل الماء خطاء لا المتضر ر منه المواطن العادي الذي يعيش كيف عيشتنا اما الحكومة والمسؤولين لن يؤثر فيهم لانهم يستطيعو ان ينقلوا عايلاتهم الى خارج ليبيا ويعيشو متنعمين على حساب المجتمع ارجوا الا ترتكبو اخطاء ضد الناس الابرياء بارك الله فيكم حكمو عقولكم..

Hassan Mohamed Saleh
Hassan Mohamed Saleh يعتبر عمل غبي واللي قام بهاذا الفعل أغبى منه هادي ليست أخلاق المسلمين نهائيا تقدر تطالب بحقك بطرق أخرى مش انك تقطع مقومات الحياة عليهم والانقطاع اللي صايرلك بسبب الجريمة اللي انت ياأخي معترض مساهم فيها بطريقة مباشرة أو غير مباشرة والشكوة لله وحده


راسم الحسناوي
راسم الحسناوي ارفعو الغطاء الاجتماعي عن مسؤولوكم في البرلمانات والحكومات وتبرو منهم كيف وجودهم كيف قلتهم.وبعدها لومو انفسكم عالفساد الي في مناطق جنوبكم.تحياتي للgيش شكر الله سعيكم تحررنا

احمد صقري الفتراوي
احمد صقري الفتراوي ضد الاغلاق - البنزينة تجي لكن اللهم صلي وبارك تجار الجنوب هما السبب وبالنسبة للسيولة علي ليبيا عامة زينا زيهم - يا اخي نحن افضل منهم تجينا من الشرق ومن الغرب قبل وسلملي علي جماعة المصارف مش مقصرين

Ahmed Alhashmei
Ahmed Alhashmei لعنة الله على المفسدين الضالين ............الدين قاموا بهدا الفعل مستحيل تكون فيهم درة انسانية .........ان اردت الاصلاح عليك بالمفسدين من الجنوب .....لا ان تغلق عصب الحياة عن اهلك وناسك .......اللهم ان هدا باطل ونتبرء منه امامك

Mahmoud Abdualhafeed
Mahmoud Abdualhafeed العيب فيكم الفلوس ديما في الاخبار يبعتولكم بس الفساد في فرع المركزي سبها والوقود عيبكم البنزينة تجي لمستودعاتكم وانتم شادينها تهريب

آحمد آلتواتي
آحمد آلتواتي هناك مواطنين في المنطقة الشمالية والغربية لا علاقة لهم بما يحدث من هذه الصراعات القذرة (وفُيِ قولّهً تٍعاَْلّئ ولّاَْ تٍزُرو واَْزُتٍآ وزُرة اَْخرئ)

أحمد مليطان
أحمد مليطان الوقود من قطعه هم قطّاع الطرق من داعش وغيرهم من المسارق والوقود متوفر السواقين قالولكم وفرولنا امان الطريق يتوفر عندكم الوقود وهذا مش ذنب الشمال اذا انتم مش محافضين علي امن الطريق عندكم

ابو سليمان البرقاوي
ابو سليمان البرقاوي قطع الماء حتى على العدو حرام.كيف اذا قطعتها على آبناء وطنك من اطفال وشيوخ ونساء..ولابد من حل جذرى وسريع للجنوب الغالى

أمحمد السفير
أمحمد السفير انا ضد هدا العمل لان لا يتعالج الغلط بالغلط نسال الله ان يصلح حال البلاد ويهدي النفوس ويرحم المواطن البسيط
سليم مشمور
سليم مشمور (و لا تزرو وازرة وزرة أخرى )
اكيد ضد هذا العمل الذي يدل على الجهل و البغضاء و الفتنة و ( اتقو الله حق تقاته ) يا ليبيين

مبروك تباوي
مبروك تباوي قطع الوقود والسيولة ليست اول مرة ويوم يطعلو ويقعطوا عليهم الإمدادات النهر وراء هذا العمل مجموعات تريد ضغط علي حكومة طرابلس مقابل الإفراج عن مختطفين في العاصمة منذ عدة الايام
كا رأي شخصي انا ضد هذا العمل الجبان


حياة محمد محمد
حياة محمد محمد شن دنب الناس رقدة الريح ﻻحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم ايفرج ربك علي البلاد والعباد
 إزالة
ﻭﺣﺪﺍﻧﻲ في الدنيا
ﻭﺣﺪﺍﻧﻲ في الدنيا بلاك أوت
الضي مقابل الماء
بعد اديروا حاجة
خليكم قدها يافزازنة


ﺍﻟﻨﺠﻢ ﺍﻟﺴﺎﻃﻊ
ﺍﻟﻨﺠﻢ ﺍﻟﺴﺎﻃﻊ اخى اداكنا نتبادل الاحترام اقول لك ( لا ) بل الناس تناست الاحترام والانسانية والمشكله هم من وصف اهل الجنوب بالسداجة وهم من همش الجنوب اكلو حقوقة بالباطل من الوقود والمحروقات بالكامل والتجاهل الانسانى والهيمنه على المشهدالساسى والاقتصادى ... واداكان عرب الجنوب عندهم وطنية يجب محاربت التهريب بشت انواعة من تهريب البشر والخردة والتموين والادوية والاكترونات والسكوت على حقوقهم وادااطر الامر نقطع النفط ومياة النهرالصناعى ونشبح كيف الغرب والشرق كيف يصمد امام دالك بس من ان تعرف ان الكمال لله فقط وانهم ضنو انفسهم ان يحكمو الجنوب والله لوما احترام وطيبت اهل الجنوب اننفجر منظومة النهر شن استفدنا منها الا انشقاق الارض وشوفو حوض تازربو ووالواحات من هبوط الارض بسباب سحب المياة

الوفاق الساري
الوفاق الساري المشكله في أهل الجنوب مو الشمال بوابه أقويرة المال دايرا العار في المواطنين ناس تجيب في قلولي 20لتر بنزين بيش يتحرك داخل سبها ولهذا العار مبعد العار

ابو عمر
ابو عمر أنا ضد شن دنب المواطن التعبان العادي المسكين في الشمال العيب في أهل الجنوب الي مش قادرين ايئمنو شارع في الجنوب(وجعلنا من الماء كل شي حى)

نصر عمر
نصر عمر تقطع المياه على 2 مليون مواطن اتفوووووا على هكذا افعال

الأحد، 24 سبتمبر، 2017

حكايات… من فزان!!




     استقلت ليبيا، وجرى العمل على احلال الادارة الليبية خلفا للإدارة البريطانية فى كل من ولايتى طرابلس وبرقة، وتأخر التسليم بعض الشئ من قبل الادارة الفرنسية فى ولاية فزان، وذلك لتلكئ الفرنسيين فى الانسحاب، اضافة الى ندرة الخبرات من العنصر الليبي فى تلك الحقبة. قرر المجلس التنفيذى لولاية فزان منح الاولوية فى شغر الوظائف لأبناء الولاية، يليهم العناصر الليبية ثم العربية. كان قطاع القضاء يشكو نقصا فى كلّ ليبيا، ولذا قررت الولاية الاستعانة بإيطارات كفأة مِن الدّول العربية، فتم الاتفاق مع الحكومة المصرية على إعارة عدد من رجال النيابة والقضاء.
الاستاذ المستشار ابراهيم الجافى، كان يشغل منصب رئيس محكمة الاستئناف فى القاهرة، وكان ضمن الفريق الذى تم إعارته للعمل فى ولاية فزان. كانت سبها فى تلك الحقبة قرية صغيرة، تحيط بها صحراء قاحلة، مجموعة مساكن طينية متناثرة وعدد من المباني الحكومية المتواضعة. طرحت اول قضية، حدث لم يكن عاديا. انعقدت المحكمة وقدمت النيابة ملف القضية، فنودى على المتهم. مواطن بسيط، حفر الزمان على وجهه تجاعيد تجربة قاسية، لحياة من الفقر والعوز، في بيئة موغلة فى القسوة. قام وكيل النيابة بتوجيه الاتهام: سرقة من مخازن الدولة! نودى على شاهد الاثبات، ضابط برتبة رئيس "نقيب"، فأكد ان لديه محضر موقع من المتهم به إعترافه بجريمة السرقة وإتلاف المسروقات. وجه القاضى السؤال للمتهم: ”يا حاج حامد، انت متهم بسرقة ممتلكات الحكومة ما ردّك؟“، لم يفهم الرجل السؤال، تبرع الحاجب وهمس: ”ياسيدى حامد، سيدى القاضى بيقولك الجماعة (وأشار للموجودين بالقاعة) متهمينك بخنبة حاجات من الحكومة“. انتفض الرجل كمن لدغته عقرب وصاح بغضب شديد: "انا نخنب حشى الله ياسيدى.. حشى الله، انا نقولك كيف صار: الدنيا كانت صقع شديد، خرجت نلقط شوية حطب، مررت امام بناية الأشغال العامة، لقيت طرف لوح مكسر، رفعته، كان وقتها خاطم الافندي ابراهيم (وأشار الى ضابط المباحث) فى اللاندروفر متاع البوليس، اطلقت عليه السلام ورفعت طرف اللوح للحوش، شعلت فيه النار وأدفيت بيه انا والصغار وطيبت طاسة شاهى. بعد يومين ناداني ابراهيم افندى فى المركز وسألنى: يا عمى حامد، انت خديت حاجة من قدام نظارة الأشغال؟ أجبته: فى هاديك الليلة إللى اتلاقينا فيها، نعم.. خديت طرف لوح مكسور، بصمنى على الدفتر، وقال لى: باهى يكون خير ان شاء الله.. أمس قالوا لى تحضر للمحكمة صباحا، حضرت للفرجة كيف الخلق، ما نحسابش انا المتهم، هذه هى الحكاية يا سيدى“. صمت القاضى طويلا.. وقبل ان ينهى الجلسة امر بإطلاق سراح المتهم.
فى المساء ذهب القاضى الى السيد سيف النصر عبدالجليل، رئيس المجلس التنفيذى لولاية فزان فى بيته وقال له: "يا سيف بك، الناس فى هذا البلد يعيشون على الفطرة، طيبون، وبسطاء. بالرغم من فقرهم، هم كرماء فى الخلق والتصرف، حرام ياسيدى ان نعقد لهم الامور بقوانين ولوائح ليسوا فى حاجة اليها لإدارة شؤونهم، صدقنى يا سيدى لو تم اختيار شيخ يتمتع بقليل من الحكمة ورجاحة العقل، وهى صفة يتمتع بها معظم السكان هنا، وجلس تحت نخلة، سيدير شؤونهم افضل من اى رجل قانون“. فى نهاية اللقاء قدم القاضى استقالته.
- حكاية اخرى
ألغيت الولايات، وأدمجت الإدارات، وبدات عملية الانتقال نحو العاصمة وأصبحت سبها عاصمة لمحافظة سبها. اختفى اسم فزان، رحل معظمنا الى الشمال، واتسعت سبها بسكانها الجدد، خليط من القبائل الليبية من الشمال، والعنصر الافريقى من دول الجوار. بعد مغامرة الحرب الليبية التشادية، ارتفع عدد المهاجرين الافارقة الذين تليبوا بقدرة قادر.
صديقى عبدالمجيد، رحمه الله، كان واحدا من الذين رفضوا الانتقال، فاشتغل بالتجارة. استصلح قطعة ارض فى الصحراء وأقام عليها مشروعا زراعيا ناجحا. كان يصدر منتوجاته من البصل والطماطم والدلاع الى مدن الشمال. بعد رحيله استمر الأبناء فى إدارة العمل. لم تنقطع الصِّلة بيننا وبينهم مطلقا، خاصة فى المناسبات والأعياد. بعد ثورة فبراير، عندما ترك الجنوب يواجه مصيره وحيدا رفضوا الانتقال إلى الشمال. منذ شهر تقريبا تلقيت نبأ اختطاف احد الأبناء، الفدية المطلوبة تعدت إمكانيات الاسرة المالية، مبلغ فلكى من سبعة ارقام، لم ينجح الوسطاء فى تخفيضه. الغريب ان الخاطف والمخطوف يعيشون معا. عندما اتصلت بهم للمواساة، قالوا برباطة جاش ياعمي لا تفزع.. الخطف حدث يومى هنا، ولكن المشكل الحقيقى ان جنوب ليبيا يتفكك، والتركيبة السكانية تتغير لصالح العنصر الأجنبى القادم من دول الجوار، بل هناك صراع بينهما لتقسيم الغنيمة، واخوتنا فى الشمال الليبى منشغلون بصراعاتهم على السلطة غير مدركين لخطورة ما يجرى هنا
- فزان خارج نطاق التغطية
ستون عاما هى الفاصل الزمنى بين الحكايتين، حققت فيها كثير من البلدان قفزات فى مجال التطور والتنمية، مثال لذلك دولة الإمارات العربية. يقال ان الشيخ زايد بن نهيان عندما زار ليبيا فى الستينيات، تمنى ان تكون إمارته ابو ظبى مثل طرابلس. ويا الله! اين طرابلس ألان من ابوظبي؟ شعوب رغم بساطتها رأت فى الاوطان ميراثا مقدسا.وشعوب ترى الوطن بعين الغنيمة، غير عابئة بالنتائج حتى لو كانت تفكك وطن.. ونهايته.
على احدى القنوات الفضائية الليبية، شاهدت مقابلة مع السيد رئيس الوزراء عبدالله الثنى. كان من ضمن الأسئلة التى طرحت عليه: ماهو وضع وعلاقة الحكومة بالجنوب الليبى؟ تلعثم الغدامسي الطيب خجلا، وبلع ريقه اكثر من مرة، وخرجت الحروف متناثرة بلا معنى فى شكل كلمات متقاطعة، لجمل لا رابط بينها. بدا الرجل مجهدا ومحبطا، كان عليه ان يختصر الطريق ويقول: "ناسف ايها السادة، الجنوب الليبي التعس خارج نطاق التغطية". ويا اهلنا فى الجنوب لم يبقَ لنا ولكم الا ان نقول قولتكم المأثورة فى مواجهة الشدائد "يكون خير ان شاء الله".
المهدى يوسف كاجيجى
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
* موقع ليبيا المستقبل

ثورة غضب بين أهالي جنوب ليبيا بسبب تدهور الأحوال

 المغرب اليوم  - ثورة غضب بين أهالي جنوب ليبيا بسبب تدهور الأحوال

مع تنافس الحكومات المتعاقبة على الإنفراد بالسلطة

طرابلس ـ فاطمة سعداوي
يغلي جنوب ليبيا بالسخط والغضب، ويعيش حالة من البؤس بسبب عدم مده بالخدمات الأساسية، واستمرار تهميش مطالب سكانه وتواصل غياب السلطة المركزية، ففي وقت تنشغل فيه الحكومات المتنافسة في البلاد بالاستحواذ على السلطة، تذهب هذه المنطقة إلى الهاوية وتتجه نحو مزيد من الفوضى والخروج عن القانون مع تفشي التهريب وازدياد الهجرة الإفريقية وتنامي نفوذ الجماعات المتطرفة.
ويستغرب أهل الجنوب الليبي الحال الذي وصلوا إليه من فقر وحاجة وشحّ في أبسط مقومات الحياة والخدمات الأساسية، رغم ما يتوفرون عليه من ثروات نفطية، حيث يصف الناشط المدني بمنطقة براك الشاطئ كمال الزيان، أن الوضع الذي أصبح عليه حال المنطقة مزريًا جدا، والناس لم تعد تحتمل العيش في هذه الظروف القاسية، فانعدام الوقود والغاز ونقص السيولة النقدية والشح في المياه والانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي إضافة إلى تردي البنية التحتية وغياب الخدمات الصحية الجيدة، فضلا عن المخاطر الأمنية المحيطة بالمنطقة، جعلت أهالي الجنوب يكافحون تحت ضغط الأوضاع المعيشية الصعبة ويعيشون في صراع يومي لتأمين حاجياتهم اليومية.
ويعزى "الزيان" تدني مستوى العيش في مدن الجنوب خاصة إلى "ازدهار السوق السوداء وتنامي التهريب"، وعلى سبيل الحصر يقول إن غياب المحروقات يعود إلى "فساد أصحاب محطات الوقود الذين أصبحوا يفضلون بيع الوقود بسعر مضاعف إلى التجار لتهريبه إلى الدول المجاورة على بيعها للمواطن بالثمن المدعم من الدولة"، مؤكدا أن بعض سكان الجنوب "انخرطوا في هذا الأمر وأصبحوا يتخذون من التهريب مهنة لهم".
أوضاع الناس تتجه نحو الأسوأ
ويقول عبد المالك معتوقي، مواطن من منطقة سبها إن "المنطقة أصبحت مهملة ومعزولة وأوضاع الناس تتجه نحو الأسوأ رغم وعود بعض المسؤولين بالتدخل"، مضيفا أن "أغلب مدن الجنوب تعاني من نقص كل المواد الأساسية وتعرف ركودا تجاريا، حيث باتت محطات الوقود مغلقة وطوابير السيارات طويلة، وسيطر تجار السوق السوداء على مسالك البيع، وارتفعت الأسعار بسبب وجود ندرة في السلع مقابل ارتفاع الطلب وغياب الاحتياطات النقدية في المصارف".

وفي غياب المداخيل المحلية وضحالة المصادر التي تؤمن الإيرادات المالية وعدم وجود وظائف، وفي ظل انعدام سيادة القانون وعدم وجود سلطة أمنية، لجأ العديد من سكان الجنوب إلى التجارة غير الشرعية سواء عبر تهريب الوقود أو المنتجات الغذائية الأساسية أو حتى تهريب البشر والسلاح، لتدبر أمرهم وتوفير مصادر رزقهم.
نقطة تجاذب بين القوى
لكن ليس التهريب وحده سببا في حالة العوز والفاقة التي وصلت إليها منطقة الجنوب، فالانقسام السياسي في البلاد وتجدد الصراعات في كل مدن الجنوب سواء بين القبائل أو بين الحكومتين المتصارعتين جعلا هذه الجهة تبقى نقطة تجاذب بين القوى المتنافسة على السلطة وعاملا مؤججا لفقدان الأمن.

ويقول في هذا السياق كمال الزيان، إن منطقة الجنوب "تغيب فيها الدولة بشكل كامل وبقيت بلا حاكم، فهي في صراع نفوذ بين القوات التابعة لحكومة الوفاق وكذلك قوات الجيش الليبي حيث يسعى كل طرف إلى السيطرة عليها وبقي المواطن ضحية لكل هذا"، ولكن رغم هذا الواقع الرديء، يلاحظ أهل الجنوب الفارق بينهم وبين أهل الشرق أو الغرب في مستوى المعيشة ويذهب البعض إلى التصنيفات الجغرافية ويشعرون باستمرار الإقصاء الموجه ضدهم، خاصة أن منطقتهم عرفت بالتهميش والحرمان منذ نظام معمر القذافي.
ويشير في هذا الجانب أبو محمد الزايدي موظف في إدارة شؤون التربية بمنطقة أوباري، إلى أن "الصراعات وغياب الأمن يكاد يغلب على أهم المدن الليبية ومع ذلك تحظى مناطق الشرق والغرب بالأولوية وتتوفر على أغلب الخدمات ويعيش سكانها في رفاهية مقارنة بسكان مدن الجنوب"، يضيف أن السلطات الحالية ومؤسسات الدولة سواء في الشرق أو الغرب، "تواصل السير في نفس الطريق الذي سلكه معمر القذافي طوال سنوات حكمه، عندما قام بتهميش مدن الجنوب وحرمانها من التنمية، وتتجاهل مطالب واحتياجات سكان الجنوب"، مؤكدا أن هذا الأمر، من شأنه أن "يعمّق الشعور بالظلم واللامبالاة لديهم ويزداد حقدهم تجاه السلطات ويدفعهم إلى الارتماء في أحضان الجماعات العنيفة المعادية للدولة".
وفي حين يستمر الصراع وغياب الحاكم في مناطق الجنوب، تزداد المخاوف من احتمال أن تستغل الجماعات المتطرفة التي تتخذ من صحراء هذه المناطق مجالا للتنقل والنشاط، مشاعر الحقد والغضب المتفاقمة لدى السكان تجاه السياسة المتبعة من طرف السلطات، للتموقع من جديد في ليبيا والسيطرة على الجزء الأهم بالنسبة لها من البلاد المتاخمة لمنطقة الصحراء والساحل.

الأفارقة المسلحون في الجنوب حرب وقودها الليبيون ومقدراتهم

ليبيا الخبر
مصدر الخبر / ليبيا الخبر
عبدالمنعم الجهيمي/ صحفي من سبها
حالة طبيعية ناتجة عن انعدام معالم الدولة في ظل النزاعات المحلية بالمنطقة الجنوبية، ذلك الوصف الذي قد ينطبق على التواجد الإفريقي في بلدنا، حيث امتلأت مدن وقرى مختلفة في الجنوب بالمقاتلين الأفارقة، الذين جاء بعضهم في مجموعات منتظمة تحالفت مع أحد أقطاب الصراع، وبعضهم جاء بشكل فردي بحثا عن لقمة العيش ليجد نفسه ممتشقا السلاح ويقاتل على أرض غريبة.
ولكن قبل أن نتحدث عن أماكن تواجد الأفارقة بالجنوب وماهية عملهم، أحب أن أتناول العوامل التي تساعدهم على التواجد والنشاط في هذه البقعة دون غيرها، ولعل العامل الأكبر كما ذكرت هو فقدان معالم الدولة وانعدام السيطرة على الحدود.
ويعتبر العامل الاجتماعي مهم هنا، حيث توجد في الجنوب مكونات اجتماعية لها امتدادات وأفرع داخل دول إفريقية، فالقبائل العربية مثل أولاد سليمان والقذاذفة وورفلة والحساونة وغيرهم هاجرت على فترات إلى تشاد والنيجر وشكلت مجتمعات هناك استمر تواجدها لعشرات السنين، خلالها اختلطوا بالأفارقة واقتنوا منهم العبيد وتزوجوا منهم وتاجروا معهم، وصارت طبقة من هولاء الأفارقة مرتبطة بشكل أو بآخر بهولاء، وعند عودتهم إلى ليبيا إبان حكم النظام السابق في ثمانينيات القرن الماضي؛ جاء معهم الكثير من مواليهم ومن عاش معهم، كما ظل جزء منهم هناك ولم يعد إلى ليبيا، بالمقابل للتبو امتدادهم خارج ليبيا وكذلك للطوارق.
على مر السنين الماضية يشعر هولاء جميعهم بإنتماءهم إلى بعض بحكم صلة الدم والنسب، وكان القذافي أول من كرس لفكرة الاستعانة بالمقاتلين الأفارقة إبان الحرب التي خاضها للدفاع عن حكمه عام 2011.
بعد سقوط النظام السابق عمت الفوضى ولا تزال في الجنوب، وكانت هذه الفوضى عامل جذب للأفارقة سواء من الذين كانوا يملكون صلة قرابة بالمقيمين في ليبيا أو لايملكون، فقد انقسمت القبائل وتشكل لكل منها مجموعات مسلحة، ولم تلبث قليلا حتى دخلت في صراعات حول النفوذ وبسط السيطرة، ولم تكن السياسة بعيدة عن ذلك، فوجدت كل قبيلة طرف سياسي يستغلها لصالحه، وصار كل طرف بحاجة إلى مقاتلين أشداء يضمنون السيطرة والاستماتة في القتال والحفاظ على المكتسبات.
هنا تعززت الحاجة للمقاتلين الأفارقة، وكانت حركات التمرد بدارفور أول هذه المجموعات التي تواجدت بقوة في الجنوب، دخلت هذه الوحدات منذ العام2011 وقاتلت بجانب النظام السابق وعادت لتتمركز في نقاط معينة في الصحراء جنوب البلاد تمارس أعمال الحرابة كالسطو والسرقة بالإكراه والاغتيال والتهريب، قبل أن تقع الاستعانة بها من قبل أطراف الصراع بالجنوب عام2015، توزعت جهودها بين الفصائل المسلحة التابعة لفجر ليبيا، وأخرى مع الفصائل المسلحة المنتمية لعملية الكرامة، وصار كل فريق يتهم خصمه بالاستعانة بمقاتلين أفارقة، في الوقت الذي كان فيه هولاء يغنمون كل ماتصل إليه أيديهم حتى استتب الأمر لطرف دون آخر.
في جنوب سبها تتواجد مجموعات مسلحة من قبائل تشادية الأصل وتعيش في صدام دائم مع حكومة انجامينا، بنفس الطريقة تمكنت هذه المجموعات من التغلغل حتى وصلت إلى قلب الجنوب واتخدت من المزارع والأحراش القريبة من المدينة مستقرا لها، وتستغل الخلالفات بين قبائل المدينة لتظهر بين الفينة والأخرى وتمارس بعض أعمال الشغب والنهب.
في مدن أقصى الجنوب يظهر التواجد الإفريقي أكثر وضوحا، أحياء بكاملها صارت إفريقية بامتياز، حتى أن الطابع الليبي لبعض المدن أصبح باهتا وغير ظاهر، فبعد هذا التدفق غير المسبوق للأفارقة المسلحين وأسرهم، هاجر العديد من السكان إلى سبها وبعضهم إلى طرابلس، بعد أن باع بعضهم منزله وأراضيه، كل شئ في معظم تلك المدن يوحي بتغيير ديموغرافي غير مسبوق، حتى تلك المجموعات المسلحة صار لها اختلافاتها وصراعاتها ومعاركها التي تجري على أرض الجنوب وفي وضح النهار وهو مازاد من تعقيد الموقف.
قبائل وأجناس وحركات ومجموعات متنوعة ومتعددة المشارب والأهواء صارت اليوم عنصرا أساسيا في المشهد الجنوبي، لا توجد إحصائيات أو بيانات أو معلومات دقيقة ترصد تحركات هؤلاء وأماكن تجمعهم، غير أن الأطراف المتحاربة تدرك إلى حد جيد حجم تلك المصيبة التي تجرها على البلاد.
قبل أيام خرج أحد المسلحين المؤيدين للنظام السابق بوادي الشاطئ وسط كوكبة من المقاتلين الأفارقة، الذين ما لبثوا أن تسببوا في اشتباك مع أهالي بلدة آقار الشاطئ، ويعتبر هذا الحدث مؤشرا آخر على مدى سلطة هولاء وقدرتهم على إرباك المشهد وقتما شاؤوا.
يدرك أهالي الجنوب خطورة الوضع ولكنهم لايستطيعون أو لا يريدون التحرك باتجاه مقاومته أو تحجيمه أو إيقافه، فالحسابات القبلية المتداخلة مع المصالح السياسية صارت تلعب دورها في تحريك هذه المجاميع التي قد تودي باستقرار الجنوب إلى الأبد.

الأربعاء، 20 سبتمبر، 2017

فزان والتحريض الاعمى



أخبار براك الشاطي الحدث
#قرار_شباب_فزان



    احدى صفحات التواصل على " الفيس بوك " تنشر خبر تحت عنوان : " البنزين والديزل مقابل الماء والغاز " .. المفارقة انه بقدر ما حمل الخبر من تحريض على القيام بأعمال عشوائية كرد فعل تخريبي غير مقبول ومستهجن ولا اخلاقي ويعرض حياة البسطاء الامنيين بالشمال للمعاناة اكثر مما هم يعانون ، فهو يجيب على نفسه بذكره اسباب الازمة التي يقف ورائها ابناء الجنوب انفسهم .. من المهربين واصحاب محطات الوقود .. والمريب ايضا ان الخبر يلازمه خبر اخر في الصفحة ذاتها ( أخبار براك الشاطي الحدث ) يتحدث عن هجرة اهل الجنوب الى الشمال .. الخبر الاول يقول :
     (  عقد اليوم الأتنين الموافق 18/9/2017 اجتماع للمجموعه من شباب فزان ( الشاطي ، سبها، اوباري ، مرزق ،غات ، القطرون ) وتمت مناقشة مشكلة الوقود الذي اصبح سعره 3 دينار للتر الواحد حيث انتهى الاجتماع على
1 .التنسيق معا شباب منطقة الشاطي والشويرف لايقاف منظومة النهر الصناعي
2. التنسيق معا شباب اوباري وغات لايقاف خط الغاز .
والايقاف سيتم بعد اسبوع من الاجتماع
هذا وقد سبق هذا الاجتماع تكليف لجنه للتحقق من اسباب هذه الازمه واتضح ان .
1. حصة الجنوب تباع في سوق السوداء
2. اصحاب المحطات يقومون بتحويل حصت المنطقه الى سوق السوداء بدلا من تفريغها في خزانات المحطه
3. مستودع سبها تديره مجموعه من السراق تعمل على بيع البنزين بالتنسيق معا المليشيا التي تؤمن المستودع .)
    - الخبر الثاني يقول :
    أخبار براك الشاطي الحدث
       العائلات في اقصي الجنوب بدت اتبيع في رزقها وترحل لي طرابلس و ضواحيها و السبب انعدام تام لي كل مقومات الحياه .. وكل عائلة ليبية اتبيع رزقها اتجي في مكانها عائلة اتشادية او مالية. . بالمختصر تغير جيموغرافي لي ليبيا بعد 5 سنوات تبدا مدينه سبها او براك منطقة حدودية مع اتشاد .#وتدكرو_كلامي_زييييين .

              
       توقفوا عن التحريض على اعمال لا تليق بشباب فزان واهلها .. مصيبة فزان من داخلها .. فلا تحملوا اخطاءكم للغير ..شلل تام اصاب كافة المرافق  .. الجامعة مغلقة .. المصحات والمراكز .. تكدس القمامة ..  الفساد اس المعادلة الجنوبية وبايدي ابنائه مهربي الوقود .. واكثر من ذلك .. عصابات السطو ونهب المارة جهارا نهارا .. ولا احد مهتم بردعهم .. وتلك الطامة الكبرى .