الثلاثاء، 11 فبراير 2020

صوت الصمت



      اجلس هنا كي تهدأ كل أفكاري ومخاوفي وخططي ورغباتي وأحكامي .. كي تتلاشى جميع الأصوات الخارجية في الطبيعة .. وكي تختفي كل الأصوات في داخلي ، نبضات القلب ، وضجيج الذهن .
 
 
      يلفني هذا الصمت بردائه ، ويدعوني للسباحة فيه ، أنه الفراغ الأكثر امتلاءً وضوءًا ، لقد اخترت هذه الرحلة ، ويمكنني أن أشهد على ذلك .. الصمت الحقيقي هو أشجى صوت سمعته على الإطلاق .
 
 
     الصمت المفرط يمنح الذهن فرصة البحث عن شيء ما للاستماع إليه ، دقات القلب ، هسيس الزفير ، تشنجات المعدة ، وفي هذا البراح المقفر اشعر انني محاط بشيء لا مفر منه .. فراغً يمكن للضوضاء كسره ، او انه شكلاً من أشكال الضوضاء ، على الرغم من أن الضوضاء الصامتة هي ضوضاء .
 
 
      بعض من الصمت موسيقي الايحاء ، تشعر من خلاله بالراحة من الطنين ، أو الصفير ، أو التحدث مع النفس .
 
 
     الصمت ممارسة خطابية تفضل عدم قول أي شيء عندما يتوقع الخصم في النقاش قول أي شيء .. لذا غالباً ما يستخدم السياسيون الصمت لمصلحتهم .. وبالمثل ، الحق في الصمت حماية قانونية للأشخاص الذين يخضعون لاستجواب الشرطة .
الصمت سكون داخلي ، تحرر من هجمات الأفكار ، هدف وخطوة مهمة في التطور الروحي .. العديد من التقاليد تعي أهمية البقاء هادئًا لاتاحة مساحة عقلية وجسدية " للتنفس".
 
 
 
     يمكن أن يعني الصمت غياب الصوت ، والهدوء ، والغموض ، والنسيان ، والإخفاء ، والسرية ، وعدم التواصل ، وما إلى ذلك ، ويمكن أن يعني أشياء كثيرة في مواقف مختلفة.
 
 
    يمكنك الاستماع إلى الصمت والتعلم منه .. فلا شيء يقوي السلطة كما يفعل الصمت .. طوبى للذي لا يمتلك أي شيء يقوله .. " الصمت صديق حقيقي لا يخون أبداً " على راي كونفوشيوس
 
 
     الصمت هو النوم الذي يغذي الحكمة .. تستمع من خلاله لعيوب الآخرين ، وتخفي عيوبك .. انطلق بهدوء وسط الضوضاء واسرع ، وتذكر ما قد يكون هناك من سلام في الصمت .
 
 
 
     بنفس الطريقة التي لا يمكنك أن تعرف بها الضوء دون أن تتعرض للظلام ، لا يمكنك معرفة الصوت دون الشعور بالصمت .. لا يهم مدى سرعة الصوت ، يجب أن يكون الصمت دائمًا في انتظار وصوله .. وفي البحث عن الصوت ، ننسى جمال الصمت . وننسى ان في الصمت تطهير للعقل من الضوضاء .. وان كل الأصوات تحدث في صمت.
 
 
     الصمت وسيلة لتحقيق ارتباطنا بالمحيط ، وعي عميق بالعالم من حولنا ، وكلما فتحنا افواهنا ، تبدأ معركة.
 
 
     ما اروع ان اكون هنا بعيدا عن ضوضاء العمران ، اتون صحراء واحتي " الزيغن " بالجنوب الليبي فزان ، اتطلع لسماع الأزيز البعيد للمجرات الكونية ، وصراخ الثقوب السوداء ، وانفجارات نجوم المجرة .. هذا الصمت الرهيب ، الطريق السريع الفارغ .. إنه أمر مثير للاهتمام عندما لا تحاول التحكم في تدفق حركة المرور .. الصمت عالم هائل من التفكير العميق وتحسين الجوانب السيئة للنفس .. ما اروع سماع صوت الصمت بوضوح بنقاء تام .
 
 
 
    الصمت مثل السرطان يسري ويتمدد في مجتمع لا يستمع فيه أحد ، يموت هذا المجتمع .. وفي آبار الصمت ، جريمة ضد الانسانية .. قد يكون هذا خارج السياق تمامًا ، ولكن لا يمكن مقاومته .
 
 
       أستمتع بصمت الحياة هنا .. هسيس الريح في سعف النخيل .. وطائر صغير يغني اعلى النخلة ، وذئب يعوي بعيدا خلف التلة ، معلنا افول يوم اخر لحظة الغروب .. الصمت التام يعني الموت .
 
 
     هذا الصمت الآمن من شأنه أن يجعلني أفقد عقلي بمجرد أن أدرك غيابه .. صوت الصمت ضوء ساطع مبهر .. وثمة صمت محرج ، مقلق ، قسري ، وصمت صامت .
أود أن أقول ، قبل ما يقرب من نصف قرن مضى ، كان العالم من حولنا أكثر صمتًا ، والمحادثات كانت ناعمة .
 
 
       إذا كان عقلك لا يزال يتحدث ، فأنت فاقد التمتع بالصمت في أنقى صوره ..
 
 
     ما أعرفه هو أنني توقفت عن التفكير ، وبالتالي ، أدركت ان "صوت الصمت " أغنية جميلة رائعة : مرحبا صديقي القديم .. صوت الصمت الرخيم .
 




 

ليست هناك تعليقات: