الاثنين، 25 ديسمبر 2017

ميثاق " فشة خلق "


     
   بيان .. ميثاق .. بعد كل اجتماع .. وكم من مواثيق سبقت وذهبت ادراج الرياح .. رغم ان اطرافها هم الفاعلين المعنيين بالامر .. ولا بأس .. " واذ يساوره المجتمعون بالغ القلق " .. ربما العبارة الوحيدة الكافية والدالة على ان المشكل جنوبي جنوبي .. وخلاف ذلك .. تكوين جسم قابل للدعم  ويتمتع بمشروعية تحت اسم مصالحة " منتدى فزان " ليضاف الى قائم اجسام  بلا حصر تحمل الاسم والعنوان .. ( مصالحة ومجتمع مدني ) .. وذلك كان خاتمة الميثاق . والهدف المرجو على ما يبدو .. ورغم عدم قدرة المجتمعون على اللقاء في فزان ، فيما هو امر ممكن . فلا باس من اختصار الطريق بالقول ( ان المسألة في فزان لا علاقة لها بكل ما يجري من اجتماعات هنا او هناك . وهي باختصار مسألة احتراب قبلي اطرافه اربعة قبائل .. وهم من يقرر . واذا كان للميثاق حسنة فقد حملت الاسطر الكثير مما يعاني اهل فزان .. وجاء اشبه بــ " فشة خلق " )

 



ليست هناك تعليقات: