الأربعاء، 15 فبراير، 2017

تعود الأسود لعرينها



 
♢ كما تعود الأسود لعرينها .


وصلت بالأمس سرية الفات لمدينة الشويرف .
 
 
وصلت اليوم كتائب مدينة سبها بعد أن قارعن جبروت الإرهاب ومرغو أنوف الدواعش وهزموهم و قتلوهم .. ليتركو الحبيبة سرت حرة طليقة معطرة بدماء الشهداء الزكية .
 
     وتتلون جميلة برايات الوطن ترفرف بعنان السماء هناك حيث عانقت هاماتهم منتشية النصر .


ملحمة تاريخية اسطورية سيدةنها التاريخ بمداد من انفس الأحبار .


رحم الله شهداء الوطن وشفى الجرحى وتقبل جهاد المجاهدين .

عاشت ليبيا حرة أبية آمنة مستقلة .

 
الله اكبر الله اكبر ولله الحمد .
 
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

ليست هناك تعليقات: