الاثنين، 13 أبريل، 2015

فزان خارج نطاق التغطية الخدمية والسياسية



حوار الجزائر .. وحوارات تتوالى في كل العواصم ..  عدد من هم من فزان .. لا تسل .. اما تصدير الحروب واشعال نيران خامدة .. .. لفزان حصتها كاملة .. من براك الى اوباري .. مرورا بسبها ومرزق  .. هذا لا يهم .. وحتى من اختير للحضور صامتا لا يهم .. ففي فزان الناس منهمكون بامور اخرى .. الكهرباء انقطاع يومي على سبها 5 سعات .. الغاز .. اسعار خيالية بالسوق السوداء .. جوازات السفر متوقف العمل .. المرتبات وارتفاع اسعار السلع الغذائية .. انفلات امني .. وما يجري بالجزائر وغيرها من فنادق العالم للحوار .. ليس لفزان مكانا به 


السبت، 11 أبريل، 2015

تهريب السلع التموينية

تمت إضافة ‏‏3‏ صور جديدة‏ من قبل ‏احرار مرزق‏.
هذة بالسلع التموينية والمواد الغذائية المختلفة والمفترض أن يتم تفريغها داخل هذه المحلات لكن الغريب إنها تفرغ داخل سيارات وشاحنات تكون متواجدة مسبقا في انتظارها وبعد إفراغ الحمولة من الشاحنات إلي الشاحنات تنطلق إلي خارج المدينة باتجاه المجهول؟؟؟ عمليات تهريب لأرزاق الليبيين عيني عينك في ظل غياب"ليبيا"
اللهم ارجع لنا بلادنا سالمة معافاة فقد جاوز الظالمون المدي 
وفي الآخر لا يصح إلا الصحيح
بنت مرزق...

الجنوب الليبي .. 400 صنف من النخيل ومشاريع حكومية رماد

الجنوب الليبي .. 400 صنف من النخيل ومشاريع حكومية رماد

  ص3      ف8

    النخيل والثمور عماد النشاط الاقتصادي بالجنوب ..  منذ أحقاب زمنية طويلة موغلة في القدم ، ولا زال الاهتمام بغرس النخيل يجد اقبالا مع تحسين نوع الفسائل واستثمار الأبحاث العلمية والدراسات الحديثة حول أنجع السبل وأفضلها للعناية بالنخلة والمحافظة على استمرارها .. هنا متابعات ترصد اكثر من 400 نوع من فسائل النخيل حافظ الساكنة على بقائها واستمرار غرسها .. وكذا اطر التعامل مع هذه السلعة في وقتنا الحاضر .. تتخذ من منطقة الجفرة وواحة سوكنة أنموذجا .. وبالطبع الموضوع يقودنا الى التساؤل حول مشاريع نخيل فزان الحكومية وقد طواها اليباس .. والتهمها الاهمال .. مئات الالاف من الفسائل ثم غرسها في الاونة الاخيرة .. هي اليوم هشيم تدروه الرياح .. وما بقي سوى القليل الذي ان لم يتم انقاذه بصورة عاجلة .. فلن يقوى على مقارعة شمس الصيف القادم .


للاطلاع على رحلة فريق متابعات اضغط هنا 

ع5

  وقد بدلت جهود نحو ميكنة زراعة النخيل في ليبيا باستخدام تقنيات متقدمة ، وبالتعاون مع جامعة فلورنسا .. بهدف تحسين البرنامج وتعزيز واحات النخيل بمنطقة الجفرة في ليبيا . هي الاخرى تحتاج الى نقلها للعربية للافادة والتبصر  بما يمكن عملة مستقبلا باقل التكاليف وايسر السبل ..


للاطلاع على ملف تقنيات زراعة النخيل اضغط هنا 

تحرير