الأربعاء، 26 فبراير، 2014

الجريمة في ليبيا





دراسة جديدة أعدها المعهد الأمريكي للسلام حول .. الجريمة في ليبيا 
كما برز اسم ليبيا منذ أربعين عاما من الحكم الاستبدادي ، يستيقظ على انغام الاقتصاد القائم على الجريمة الاسلوب والهدف ، وتقويض جهود الحكومة في توطيد الدولة الوسيلة اليه . الخريطة المرفقة توضح حجم تجارة تدفق الأسلحة والمهاجرين ، والمخدرات ، والسلع المهربة عبر ليبيا ، وتفاصيل التفاعلات بين الجماعات المسلحة التي تسيطر على الأسواق غير المشروعة والمجتمعات المحلية . والمحللون يحذرون من أن الجهود المبدولة لتعزيز شرطة مراقبة الحدود لن تكون كافية . مكافحة الجريمة المنظمة في ليبيا يتطلب اتباع نهج أوسع نطاقا من شأنها إشراك الفئات المهمشة في العملية السياسية . وفي حال عدم القيام بالخطوة ، النتائج ستكون سيئة ليس على ليبيا فقط ، بل وستصطلي بنارها دول الجوار ايضا .
الأنشطة الإجرامية هي التي تقود الصراع في ليبيا بعد الثورة وتقوض توحيد الدولة . كما ان الانتشار الواسع النطاق غير اللعبة تماما ، واعطى فرصة الحماية الجنائية لمرتكبي الجرائم . ومع الوقت تطورت ديناميات النشاط الاجرامي ، وتطورت اسواقه في امتداداتها ومساربها المختلفة ، عبر الصحراء ، المدن الساحلية ، المناطق الحدودية والمرافي . 
اشتداد التنافس على غنيمة الموارد غير المشروعة حرك الكثير من النزاعات المحلية ، كما ان القدرة على توفير أو ضمان حماية التجارة غير المشروعة أصبحت وسيلة كبرى للضغط من اجل النفوذ السياسي .
تمتع شبكات الجريمة بالنفود السياسي افادها في توقي الملاحقات الجنائية ، وإن لزم تعطل دولة والقانون والعدالة قسرا . 
يا للسخرية .. الاقتصاد القائم على الجريمة بدلا من الحكم الرشيد .. وبدعم قسري من الدولة .. كل هذا يحدث .. ولكأن المجتمع الدولي فقد حاسة استشراف مواطن الضعف الاقليمي والدولي كما في واقع ليبيا اليوم .
لا بد من بسط سلطة الدولة في ليبيا كي تعود للحظيرة الدولية .
>> شو وفيونا مانجان

السبت، 22 فبراير، 2014

اساطير الصحراء




         شيخ القبيلة ..  " اساطير الصحراء " للروائي الكوني .   الصحراء ..  قبس نور الحرية .. الشهامة .. الحياة التي تستحق ان تعاش ، المدن ، الواحات ،  اوكار الخوف ، مواطن العبيد والهزيمة وافتقاد الرغبة في الحرية والقدرة على التحرر  .. الصحراء معطن الحرية .. موطن ممارستها .. اهل الصحراء ، لا يأويهم سقف ولا دغل ولا واحة ولا مدينة .. اهل الصحراء فرسان احرار متنقلون .  : (
-         لماذا خلق الله الصحراء صحراء ؟
لم تتوقف العجوز عن التمايل مع قربة الحليب يمينا ويسارا . رمقتها بفضول . ابتسمت قبل ان تجيب :
-         لكي تكون مأوى لمن اراد ان يكون حرا .
ابتسمت تازيدرت ايضا . تنقلت ببصرها بين ألسنة اللهب في الموقد ووجه العجوز الممصوص بوجنتيه الغائرتين . سألت بعد صمت :
-         وهل اهل المدن عبيد ؟
اجابت بلا تردد :
-         طبعا عبيد .
-         واهل الواحات ؟
هزت رأسها موافقة قبل ان تدعم موقفها باللغة :
-         ايضا عبيد . كل من رضي ان يعيش تحت رحمة عبد آخر فهو عبد ، كل من نام تحت سقف او قام تحت جدار ، كل من استقر في ارض .
-         وسكان الادغال ؟ هل سكان الغابات ايضا عبيد ؟
هزت رأسها بالايجاب ، فسألت تازيديرت :
-         ولكنهم لا ينامون تحت السقوف ولا يقيمون تحت جدران ؟
-         هناك يعيشون تحت رحمة الخوف . كيف يكون حرا من نام وهو يرتجف خوفا من نمر او ثعبان ؟ " .

         وسؤال :  ( - ماذا يفعل الناس في واو ؟
-         لا ادري . الصحراوي نسي منذ خرج من هناك . النسيان لعنة المشردين .
-         هل هم سعداء ؟
-         لا شك في ذلك . لو لم يكونوا سعداء لما قتلهم الحنين شوقا للعودة .
-         جدتي تقول ان اهل الصحراء اشقياء وواو لا وجود لها .
-         لا تستمع الى جدتك ابدا اذا اردت ان تنتمي الى الصحراء . اهل الواحات يقولون ذلك لانهم عبيد .)
           الصحراء .. منهل القيم والاخلاق ومبعث الرسالات ،  وموطن الخطيئة الاولى  ، في خلواتها ترتكب مخالفة للنواميس  .. المخدر الجالب للزهو والانتشاء القابع في سر شجرة الرتم ..  تفاحة الخطيئة بالصحراء .. اغوت ميلود . .. وغزالة بالمرعى ..    ( كاد ميلود يدس رأسه بين اغصان الرتم يستنشق عبير ازهارها الحادة العبقة عندما نادته غزالة :… التفت ميلود فرأى غزالة وهي تهبط السفح نحو الوادي تهش اغنامها التي اندفعت نحو الوادي الاخضر ، فاختلطت باغنامه .. جلس بجوارها وشرع يراقب المعزاة . بعد لحظات تساءلت وهي ما زالت مستلقية على ظهرها وساقاها بارزان حتى الفخدين : اتعرف ما بها ؟
-         لا .
-         لقد اكلت اوراق الرتم .
-         آه … مسكينة …
-         نهضت واقتطفت الاغصان الطويلة المغطاة بزهور بيضاء حادة الرائحة ، .. استمرت تلوك الرتم وهي تنظر اليه وتبتسم في تحد . قالت ضاحكة : اتعرف بماذا اشعر الاآن ؟ ظل يتأملها بفضول ولم يجب .
-         اشعر أني خفيفة كالريشة ، استطيع ان احلق في الفضاء كالطيور ، والسماء قريبة من الارض … و … ملونة .. كل شيء ملون ومزركش وجميل .. حتى انت !
اعقبت ذلك بضحكة طويلة رنانة ، ثم قفزت بين الاعشاب ترقص وتركض على رجل واحدة فتسقط مرة ، ثم تنهض لتحاول من جديد . قال وهو يتابعها بذهول :
-         انت الآن كالمعزاة .
.. استمرت تركض وترقص ثم اقتربت منه وقالت في اصرار :
-         جرب ، لماذا لا تجرب ؟

اقتطفت مجموعة من الاوراق الخضراء وقدمتها له . تراجع خطوتين وقال بهلع : لا اخاف .
عابد

حبروش

    

  
    شارع الشانزليزيه  .. ، قرية الغريفة بوادي الاجال..  رحلات ومحطات بتونس الفرنسية ..، ونقاط توقف وتواصل قوافل الابل العابرة للصحراء ، وادي الاجال .. افريقيا السمراء .. واحة براك الشاطي ..  قرية بنقردان بوابة تونس . في هذا البراح الشاسع الممتد لاف الكليومترات نسج الروائي شلقم احداث روايته " حبروش " .. الصالحين والفتاة حبروش ، قبل ان يترك قريته ومسقط رأسه " الغريفة " ويختار الهجرة الى تونس بحثا عن لقمة العيش ، وهربا من ارق الجبادة ، الغراير ، الفقر المدقع ، زرائب القش ، القطاع ، تسلق النخيل ، اللاقبي ، اعتداءات الفلاقة اوآن القطاع والحصيد .. الى تونس .. ومن العمل الوضيع لدى الجالية الفرنسية المغتصبة للارض  ، الى سيد البيت والقصر.
    القبيلة ، وشيخ القبيلة ، قبيلة الكاتب ، مأثرها ..  رد الفلاقة .. الجهاد .. سادة القوافل .. المغامرة بقطع فيافي الصحراء ومكابدة قسوة الطبيعة والمناخ .
       رباطة جاش شيخ القبيلة وسيدها ،  بسالة التضحية والشجاعة : " اندفع بجسارة وسط جنود الباندة – ليبيين جندهم الايطاليين لمقاتلة المجاهدين – وهو يطلق الرصاص بلا توقف ، اندفع وراءه رجاله ، اشتعلت معركة الالتحام ، بدأ الرجال يتساقطون من الجانبين ، جابر يهتف : الله اكبر ، الله اكبر ، نبوه نهار على الكفار ، احنا في الجنة وهم في النار ، اختلط الغبار مع النار الدمع وتعالت الصيحات من كل جانب ، الشيخ يصول ويجول كالاسد ، يطلق النار ويتقدم ثم يلتف نحو اليمين ، ويعيد الكرة وسط جنود الباندة الذين تملكهم الذعر وبدأوا في الفرار في كل الاتجاهات ، بعضهم القى سلاحه ، ومنهم من ترجل من على حصانه وفر الى اقرب مكان يعصمه من الموت " . 




      صولات الشيخ والحرب .. : " بدأت سيقان الرجال والجمال تنغرس في جبل الرمال العالي ، والجميع يغالب ويصارع هذا المارد الاصفر الرهيب الذي لا مناص من تحمل عقوبة الارتفاع الى قمته ثم الانحدار منها ، لا يوجد فج يمكن العبور منه لتفادي هذا الهول المرتفع ، نزل كل من يركب الجمال إلا الشيخ .. سيد القافلة .. بعد جهد وجلد . ها هي القافلة تنتصب فوق هامة جبل الرمال الاصفر ، وتبدت في الافق خطوط سوداء مشربة بزرقة كأنها امواج بحر غاضب مضطرب ، هتف جابر : هل ترون ما يلوح في الافق ؟ لابد ان نعد سلاحنا ، ماذا هناك ، ماذا هناك ؟ قال الشيخ بصوت عال متوجس .. اجاب جابر : يا سيدي اخاف ان يكون رهط من الفلاقة يرابطون لنا ، إلا تذكر عندما هاجمنا عدد منهم ودارت بيننا تلك المعركة وقتلنا منهم ، ولكنهم في النهاية فروا مهزومين .. امر الشيخ رجال القافلة بالتجمع حوله قال لهم " جهزوا اسلحتكم ، وذكر اسماء عدد من الرجال للتوجه .. لاستطلاعهم .. اندفع عمران فجأة نحو الشيخ وقبل يده بقوة وهو يقول : ارجوك يا سيدي اتوسل اليك ، اريد الذهاب معهم . مع من تسأل الشيخ باستغراب ؟ مع مجموعة الاستطلاع ، ضحك الشيخ بسخرية قائلا : من اين لك بالاستطلاع ايها الدودة السوداء ؟ انت تعرف الجبادة ، وملاحقة الحمير والتقاط التمر ، هل حملت يوما بندقية في يدك ايها العبد الجائع "  .
    اهل فزان .. الفلاقة ،.. : " هاجم الفلاقة كما يسميهم اهل واحات الجنوب ، او المجاهدون كما يسمون انفسهم ، هاجموا القرية ونهبوا الحيوانات والمحاصيل ، وقتلوا بعض السكان ، فقد اعتاد الفلاقة على ذلك ، فحينما يدفعهم الايطاليون الى اسفل الجبل الغربي وينفد زادهم ، وتنفق خيولهم وابلهم ، يندفعون جنوبا ، يهاجمون الواحات الآمنة التي تكثر فيها اشجار النخيل والمزارع الصغيرة وبعض المواشي هربا من الايطالين " .
   الحرب العالمية الثانية ( 1939 – 1945 ) ،، عهد الفلاقة ، عصر دولة الهمجية اواخر العهد التركي .
       وادي البوانيس , في حديث عيادة مع سيد القافلة المتجهة شمالا ، جبريل ، وسط زحام رحبة القوافل بواحة براك ، وقد امتنع عن قبول مرافقتها لقافلته لافتقادها محرم ، وكيف صعقت من سماع رفضه لها : " فبين جبريل والتدين ما صنعت الصحراء بالفقر ، علمت الحقيقة فيما بعد ، ففي احدى رحلات قافلته من الشاطىء الى غريان كان بين المسافرين ارملة من البوانيس ، قالت انها حملت منه سفاحا اثناء عبور القافلة لمنطقة الحمادة الحمراء "  .

   حبروش .. ادب حواضر الصحراء ، الواحات .  الصالحين والطبل .. " صوتك المسكون بالحرقة والعشق وصوت الظلم سيهز كل شيء في هذه البلاد ، سيشعل ثورة الحب ضد اقطاع النخيل والناس ، سيحرك هذه البلدة الاسنة العفنة .. عليك بالطبل والغناء يا صالحين ، اعلن عليهم الحب " . 
عابد

السبت، 15 فبراير، 2014

فزان : مطالب بفتح الارشيف الفرنسي

zcarte

      ظل ارشيف المرحلة الاستعمارية الفرنسية لشمال افريقيا طي الكتمان ولا زال ، ولم تتوقف المطالب بالكشف عن الارشيف وبالذات فيما يتعلق بالجرائم ذات الاثر البالغ والممتد اثر ضرره لاجيال واجيال ، وعلى رأس الاولوية الاسرار المتعلقة بالتجارب النووية الفرنسية بصحراء الجزائر .
   ورغم ان الابحاث اشارت الى ان ما حدث يعد رعونة  نووية  خرجت عن السيطرة وتسببت في تلوث بيئي يستمر لعهود طويلة مقبلة ، ولا يقف عند حدود دولة الجزائر بل يتجاوزها الى دول الجوار ، ومن بينها ليبيا ، ناهيك عن حركة الرمال والرياح وكن حبة الرمل الواحدة تحتفظ بالاشعاع لمدة تقدر بـ 24 الف سنة ، إلا ان التعنت الفرنسي الجم  الاصوات الحقوقية المطالبة بلكشف عن الارشيف وتحميل فرنسا المسؤولية التاريخية عن تلك الجرائم المرعبة . وذهبت كل المطالب سدى ، ما تعلق منها بواجب تطهير المنطقة وتعويض شعب الصحراء ، الى تكفل فرنسا بعلاج الحالات المرضية الملحوظة كالسرطانات والتشوهات الخلقية وغيرها .
 اليوم الجمعة 14 فبراير 2014 م ، وفي مناسبة الذكرى 53 للتجارب ، كشفت صحيفة  “لوباريزيان” الفرنسية عن اولى التسريبات التي تؤكد على خروج التفجيرات عن السيطرة وتضرر منطقة شمال افريقيا وجنوب الصحراء بالكامل ، من واقع خريطة وضعت بالتزامن مع التجارب لتحديد مدى الانتشار تعود إلى سنة 1960م . ولتكون أول خريطة عسكرية رفع عنها طابع السرية  وقد أكدت الصحيفة : ” أن تداعيات التجارب النووية التي قامت بها فرنسا في الصحراء الجزائرية امتدت إشعاعاتها النووية إلى غاية إفريقيا الغربية والجنوب الشرقي لإفريقيا الوسطى” ، وظهر جليا بالخريطة وقوع منطقة الجنوب الليبي فزان بوجه خاص تحت طائلة التأثر البالغ . الامتداد الطبيعي الصحراوي لمناطق التفجيرات حيث امتدت تداعياتها في ظرف 13 يوما بعد التفجير إلى كل المناطق المحيطة بدول الجوار .
واوضحت الصحيفة ان ” بعض أفراد الجيش الفرنسي اعترفوا بأن بفقدان التجارب للمعايير الأمنية آنذاك ما تسبب في تلوث المياه والتربة وتفشي امراض غريبة ومزمنة وعاهات وتشوهات ، اذ ان المواد الضارة التي قذفتها التفجيرات بالهواء الجوي مثل اليود 131 والسيزيوم 137 والتي يستنشقها السكان، تبقى تاثيراتها جد ضارة مع مرور الوقت . بالرغم من تخفيف حدتها وتبعثرها بالغلاف الجوي . ونقلت الصحيفة عن الخبير الفرنسي برونو بيرلو المختص بالتجارب النووية ، قوله ” لا يمكن لأي أحد أن ينكر اليوم أن هذه المواد المشعة الضارة هي السبب الرئيسي للعديد من الأمراض السرطانية وأمراض القلب والشرايين بالمنطقة “.
  الجدير بالذكر ان الكشف عن الخريطة المصنفة ” سري دفاع ”  لم يأتي استجابة لمطالب اهل الصحراء المتضرر الاول ، ولا للمنظمات الحقوقية الراعية ببلدانهم ، بل في اطار التحقيق الجنائي استجابة لمطالب قدامى المحاربين الفرنسيين المتضررين .
    هل نتوقع في ليبيا الجديدة من يهتم باعادة النظر وقياس مستوى الاشعاع بالجنوب وحصر الامراض المستوطنة وانواعها ؟ .. وهل من حق اهل فزان السؤال المطالبة بالكشف عن الارشيف الفرنسي المؤرخ لفترة احتلال فرنسا لفزان ؟ لا نريد ان نذهب بعيدا او لعله قريبا ونقول انه من غير المستبعد طمر نفايات نووية او كيماوية بالمكان ، خصوصا وقد بات يقينا ان المشروع النووي الفرنسي كان في جوهره امتداد للمشروع الاسرائيلي . وتجربة رقان سميت باليربوع الازرق تيمننا باللون الموشح للعلم الاسرائيلي . وقد بلغت طاقتها التفجيرية ثلاثة أضعاف قنبلة هيروشيما في اليابان عام 1945 م .. ننتظر .. فقد اضحت الحاجة ملحة اليوم لفتح الارشيف المتعلق بفترة احتلال فرنسا لاقليم فزان وتحرى ما حدث تحت طائلة سياسات الاغلاق والترهيب التي انتهجتها آن ذاك .
عابد



  • شكري الميدي‏ و‏‎Mahamd Zaroug Ali‎‏ و‏‎Rashad Aloua‎‏ و‏‏8‏ آخرين‏ معجبون هذا.
  • عابدالقادر الفيتوري تستر الدولة الفرنسية عن هذا المعطى الخطير طيلة عقود يعتبر “جريمة ضد الإنسانية” حتى اضطرت للكشف بضغط من القضاء.( صحيفة الخبر الجزائرية )
  • عابدالقادر الفيتوري ما يزال التاريخ يكشف عن فظاعة ما خلفته التجارب النووية الفرنسية .. وثيقة سرية تقشعر لها الأبدان نظرا لخطورة ما تحتويه، ..توضح توزيع وانتشار المواد المشعة بعد التجارب النووية، وكذب فرنسا نفسها من خلال هذه الوثيقة، وتجاوز التركيز الاشعاعي ، عتبة الخطورة في مناطق عدة بالإضافة إلى تلوث المياه وصول المقذوفات النووية كمادتي اليود 131 والسيزيوم 137 إلى مناطق مأهولة بالسكان، وهذه المواد تسبب العديد من الأمراض على غرار السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية. وتعتبر هذه الوثيقة قطرة في بحر من الوثائق السرية حول التجارب النووية والتي ما تزال فرنسا تحتفظ بها في أرشيفها. ( صحيفة البلاد الجزائرية )
  • عابدالقادر الفيتوري لفت وزير المجاهدين "قدماء المحاربين الجزائريين خلال ثورة التحرير" محمد الشريف عباس، الى ان "ملف التجارب النووية التي أجرتها القوات الفرنسية خلال الفترة الاستعمارية "ثقيل" . واشار عباس في تصريح للإذاعة الجزائرية الى ان "النقاش حول ملف ضحايا التجارب النووية الفرنسية في الجزائر ما زال مفتوحا"، مؤكدا أن "القضية أصبحت تتجاوز تعويض الأشخاص المصابين بداء السرطان جراء التعرض للإشعاعات النووية الى البحث عن طرق لتطهير البيئة في المناطق التي تعرضت للإشعاع".
  • عون للوطن هل ممكن تحديد اول تجربه قامت بها فرنسا 
    اقصد تاريخ التجربه في الصحراء
  • عابدالقادر الفيتوري تقف الإنسانية موقف المشدوه أمام هول اللحظة وما تشير إليه من مآسي ، لا تزال الأخبار القادمة كل صباح تطالعنا بتداعياتها التي جعلت من ساعاتنا رحى لحركة الحزن في عمق الضمير الإنساني . . ففي الثالث عشر من فيراير عام 1960 أجرت فرنسا أول تجربة نووية بصحراء الجزائر
  • عابدالقادر الفيتوري غرة شهر يناير عام 1961 قررت نيجيريا قطع علاقاتها الدبلوماسية مع فرنسا احتجاجًا على التجارب النووية الفرنسية في الصحراء الإفريقية.
  • Samira Alsaidi نيجيريا قطعت علاقاتها الدبلوماسية ونحن لم نحرك ساكن، طبعا فى ضل التناحر على السلطة وحرب الكراسي اﻷن لا حديث يعلو على الكراسي ،وبخصوص الإشعاع والتلوث الكيماوى اشاطرك الرأي فهناك ملف اخر يجب ان يفتح وهى ضربات حلف شمال الاطلسي الا خيره وتأثيرها على البيئة والانسان فى انحاء البلد لو فتح هذا الملف هناك العديد من الحقائق سيكشف عنها النقاب.
  • Rashad Aloua احيك دكتور عابد على مجهودك فى هذا الشأن واتمنى ان تتاح الفرصة الان لكشف خبايا هذه الحقبة من تاريخ الجنوب الليبي
  • عون للوطن د في حقبه الجهاد الليبي هاجر الالاف من الليبيون الي النيجر وتشاد ..واستوطنوا هنالك اعتبارً من عام١٩٣٤ وتكاترو. وزادات حيوناتهم ..الي ان جاء عام ..يطلقون عليه عام ((مّلس)) هذا العام هطلت فيه مطر بعدها ماتت اغلب حيوناتهم واصبت البشر حمه غربيه حصدت. ارواح عائلات بالكامل.. واعتقد انه هنالك علاقه بين التفجير الفرنسي وهذه الاباده
  • عابدالقادر الفيتوري استاذة سميرة بالطبع هناك شكوك حول نوعية الدخائر التي استخدمت وخوف من تكرار تجربة جنوب العراق .. ولكن اذا كان سر التلوث ومداه ظهر للعلن بعد 53 عام .. فمتى سنعر ف .. ربما الاجيال القادمة .. شكرا لمرورك
  • عابدالقادر الفيتوري تسلم استاذ رشيد .. هذا من لطفك وطيب معدنك .. عسى ان تتاح الفرصة ونعرف ..
  • عابدالقادر الفيتوري استاذ عون .. نعم ملاحظة مهمة . المعروف وما كتب قبل اليوم ولم يجد الاهتمام وتبين صدقه .. ان الغمامة النووية مرت عبر الجنوب الليبي ووصلت الى انجمينا العاصمة التشادية بعد 13 يوم وسقطت امطار حينها هناك ما اضاف عبء التلوث وضاعف ضرره . لا احد تحدث عن ما نجم عن تلك الامطار التي وصفت بالحمضية فقط .. اما الاضرار فكانت ولا تزال وستستمر من السرطانات الى التشوهات الخلقية لاجيال واجيال .. والاعتى ان تمة جريمة اخرى بالجوار لا تزال تنفث سموم .. محاجر شركة اريفا لاستخراج اليورانيوم بشمال النيجر .. وقد كتبنا حوله مسبقا اعتمادا على قياسات نسبة الاشعاع بالقرى النيجيرية المجاورة بمعرفة منظمة السلام الاخضر التي تسلل مراقبوها خلسة ..
  • عابدالقادر الفيتوري عن موضوع شركة اريفا الفرنسية ومنظمة السلام الاخضر .. تعقيب دونته عام 2010 هنا http://libya-1.blogspot.com/2010/05/2.html
  • Ibrahim Mo Re هذه القضايا التي يجب ان تناقش هذه القضايا التي يجب ان يسلط عليها الضوء .. ان ارتفاع عدد المصابين بالاورام في الجنوب مرتفع وغير معقول .. انا اعرف اكثر من 21 مصاب بامراض سرطانية في الدائرة القريبة مني .. يجب على اهل المنطقة تنظيم رابطة او لجنة او اي كيان تحت اي اسم لمتابعة هذا الامر والبحث فيه والتحقيق وتكوين قاعدة بيانات بهذه الخصوص واظهارها للعالم ولفت الانظار لها وعقد المؤتمرات الدورية والضغط المستمر على صناع القرار لتحويلها الى قضية دولية فهذه جريمة نكراء في حق سكان هذه المناطق .. واني اول المتطوعين لتشكيل هذه اللجنة. شكرا د عبد القادر
  • عون للوطن د اقترح علي حضرتك ..فتح صفحه خاصه لهذا الملف صفحه تعني. بالبئيه والثلوث بكل انواعه واعتبرني ساعدك في ذالك ..وداعم لهذا العمل الانساني ..ويمكن تسجيلها كمنظمه اهليه عند الامم المتحده..المهم ان تبداء ..د... وساوافيك بمعلومات عن الملف الليبي ...توكل
  • عابدالقادر الفيتوري عرضنا الامر قبل يومين على منظمة شؤون البيئة ا على مستوى ليبيا ورحبوا بالفكرة .. وان كانت ملفات كثيرة تنهك جهودهم الان وقد تمكنوا من انجاز الكثير .. لنرى الى اين
  • تفجيرات رقان النووية الدكتور كاظم العبودي حوار الساعة التلفزيون الجزائري تسجيل لحسن حرمة harma98@gmail.com

  • Abdulla Kenshil د. عابد هناك خبراء ليبيين في هذا المجال واخص بالذكر الدكتور نوري الدروقي، بامكانك الاتصال به وهو باحث في مركز البحوث النووية قسم التالوث على ما اعتقد.