الاثنين، 26 سبتمبر 2011

- تحرير الثوار لبراك الشاطئ

استقبال اهالي سبها لثوار مدينة الزاوية وجادو

- نقل المرتزقة والامول من مطار سبها للساحل الليبي خطو...

الثوار الليبيون يسيطرون على مدينة سبها

مرتزقة ليبين من سبها تم القبض عليهم من قبل ثوار الجنوب

انتفاضة سبها

- تحرير مدينة سبها

الجمهورية الليبية // اخر التطورات من سبها

تحرير سمنو

تحرير الثوار واحة الزيغن (1)

تشادي قبض عليه ثوار جادو بتمنهنت. س ساسي

القذافي يبي صدقة..تحية من ثوار جادو وطرابلس...س معيوف

الأحد، 25 سبتمبر 2011

- لغة الثوار ولغة الانترنت



     نلحظ بين الحين والاخر ونحن نتصفح دهاليز شبكة المعلومات .. ان في لغة الانترنت أطياف مختلفة متباينة متصارعة احيانا اخرى ..  معتدلة ومتطرفة .. يمين ويسار ووسط .. يتمرغ بعضها بوحل القبلية.. واخر الجهوية .. واشياء من ذاك القبيل الممزق للنسيج الاجتماعي .. دون تعميم بالطبع .. بينما نلحظ في المقابل نبرة مختلفة تحملها لنا لغة الثوار .. في الميدان .. حيث تسود لغة اخرى مختلفة في وقعها وجرسها .. لغة الجموع الهادرة من جميع اصقاع الوطن .. لا تعرف شمال ولا جنوب ولا شرق ولا غرب .. ولا ... ولا .. فقط " ليبيا وحدة وطنية " ..   ونسيج متألف للثوار .. هو ما تحمله الصورة من الميدان .. الثوار على مشارف مدينة سبها يتأهبون للحظة التحرير .
    ( في الصورة ابني الفيتوري يمتطى ظهر العربة )

- الثوار نحو تحرير الجنوب .. قادمون



   الثوار وهم في طريقهم لتحرير الجنوب .. لم تغب عنهم روح الدعابة والتهكم على نعتهم بـ " ثوار الناتو " .. وهم كليبيين من كل اصقاع الوطن يتوعدون بانهم قادمون ..وكما هو معروف فقد تحامل مرتزقة اعلام الطاغية على الثورة والثوار من واقع اتهام باستقدام الاجنبي .. متجاهلين ان الطاغية هو من استقدم الاجنبي . ليس ممثلا فقط في قوات المجتمع الدولي المفوض الناتو لقيادتها بقرار الامم المتحدة . بل والمرتزقة من النيجر ومالي ودارفور وتشاد وغيرهم من قناصة اوكرانيا الى فنزويلا .. فالطاغية هو الذي فرض الامر الواقع بعدما سئم المجتمع الدولي من رؤية مشاهد المجازر البشعة ترتكب ضد المدنيين العزل .. وتأخر تدخل المجتمع الدولي لمدة شهر امام عجز الدول الشقيقة والصديقة عن اتخاذ موقف . ولو لم يتدخل المجتمع الدولي يوم 19 مارس لإنقاذ  مدينة  بنغازي والمنطقة الشرقية لكانت اليوم حطام واطلال .
تصوير : الفيتوري الزيداني

- سيف عبدالله السنوسي



   سيف خاص بالمدعو عبدالله السنوسي صهر الطاغية ومخلبه ، عثر عليه الثوار أثناء تمشيطهم لمنزل المدعو بمسقط رأسه قرية " قيره " بوادي الشاطئ . وتقع على مسافة 65 كم شمال مدينة سبها حاضرة الجنوب الليبي .
                                                          تصوير : الفيتوري الزيداني

الثوار يجدون انواع من الأسلحة في سبها 24 9 11

السبت، 24 سبتمبر 2011

الثوار : تحرير سبها - 1


الخطوات الاولى لمحاصرة مدينة سبها استعداد لتحريره .. وفي المشهد فرق التمشيط تستعد للتقدم

- الثوار : تحرير قلعة سبها

`



نقل لي بعدسته " إبني " الفيتوري الزيداني احد الثوار" رتل جادو " مشاهد من قلعة سبها التي ظلت حصنا منيعا لردح من الزمن .. وثكنة عسكرية للطاغية.. وآن الاوان .. لتحرير هذه القلعة التاريخية من قبل الثوار ..وكانت من بين المواقع الاولى التي تم تحريرها على طريق تحرير مدينة سبها " حاضرة الجنوب الليبي " بالكامل . بعد  سيطرة الثوار على المدخل الشمالي للمدينة ودحر فلول المرتوقة الافارقة التي كانت تتحصن بمزرعة مسعود عبدالحفيظ .. وقد غنم الثوار في المعركة عدد من التجهيزات العسكرية .. منها عربات قادف 14.5 .. وعتاد .. ومستلزمات عسكرية وجدت بالمزرعة التي تقع بمدخل سبها الشمالي .. اما المرتزقة .. فقد قتل من قتل واسر اخر او فر هاربا .وقد استمرت المعركة لسعات .

- الثوار : تحرير سبها - 2



الثوار في المحاولات الاولى لتحرير مدينة سبها .. وعلى المدخل الشمالي بدأت المواجهة مع المرتزقة  المتحصنة بمزرعة مسعود عبدالحفيظ 

الثوار : تحرير الجنوب(4) : رثل جادو




رتل ثوار جادو في  الطريق نحو الجنوب ..

الجمعة، 23 سبتمبر 2011

- الثوار : نحو تحرير الجنوب - 3



دخول الثوار لمنطقة الشويرف . على طريق تحرير  الجنوب .. الوجهة القادمة وادي الشاطي ثم وادي البوانيس وصولا الى سبها الواقعة على بعد 350 كم 

 تصوير : الفيتوري الزيداني


- الثوار : نحو تحرير الجنوب - 2

طريق الثوار نحو تحرير الجنوب الليبي .. لقطات من محطات على الطريق . 

 







- الثوار : نحو تحرير الجنوب - 1

طريق الثوار نحو تحرير الجنوب الليبي .. لقطات من محطات على الطريق .


الفيتوري الزيداني






- مرزق القديمة

مرزق القديمة عاصمة الجنوب الليبي .. كما نقلتها ريشة الرحالة .. القرن التاسع عشر .. يظهر على الي اليمين " مقبرة " . وقدوم احدى القوافل التجارية .. ربما قادمة من برنو او بلاد السودان .. ولعلها من  القاهرة او سيوة في مصر .. ولكونها محدودة فهي بالتاكيد قادمة من احدى مناطق الجنوب .. ربما من سبها او اوباري او وادي الشاطي . .. اى المناطق التي تتراوح مسافة البعد من 200 كم الى 300 كم . تظهر الصورة ايضا سور المدينة الملتف حولها بصورة منتظمة ليشكل ابرز حون الحماية من اى اعتداء خارجي متوقع .   


                                                

- وكالة الطاقة الذرية: اليورانيوم مخزون قرب سبها



Fri Sep 23, 2011 3:35am GMT









فيينا (رويترز) - قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للامم المتحدة يوم الخميس إن الحكومة الليبية السابقة خزنت اليورانيوم الخام بالقرب من سبها بعدما ذكرت شبكة (سي.ان.ان) الاخبارية أن القوات المناهضة للقذافي عثرت على موقع عسكري يحوي على ما يبدو أنه مواد مشعة.

وبدا أن تقرير (سي.ان.ان) وتعليق الوكالة الدولية للطاقة الذرية يناقضان بيانا أمريكيا صدر الشهر الماضي يقول ان مخزون ليبيا من الكعكة الصفراء مودع في منشأة تاجوراء للابحاث النووية بالقرب من طرابلس.

وقالت شبكة (سي.ان.ان) ان القوات الموالية للمجلس الوطني الانتقالي في ليبيا اصطحبت طاقمها التلفزيوني الى الموقع بالقرب من مدينة سبها في الصحراء الكبرى.

وتقول الحكومة الجديدة انها تعمل على تعزيز قبضتها على سبها والمدن الاخرى التي تقف الى جانب الزعيم السابق معمر القذافي في جنوب ليبيا.

الخميس، 22 سبتمبر 2011

- تحرير منطقة الزيغن - 2


تحرير منطقة الزيغن وتهليل الساكنة  بقدوم الثوار

- تحرير منطقة الزيغن - 1



18سبتمبر 2011 كان موعد اهل واحة الزيغن مع لحظة الانتصار والالتحام بالثوار القادمين من الشمال .. رفعت اعلام الاستقلال على الابنية .. هلل الساكنة بقدوم الثوار الذي طال انتظاره .. المنطقة ظلت ردحا طويلا لاشهر بدون اى خدمات .. كهرباء . ماء . اتصالات . وقود .. الغداء .. الدواء .. وبعد عزلة طويلة ..تتنسم الحرية .. ايدانا بدخول عصر جديد

- تحرير مدينة سبها - 2 ( فيديو )

الثوار يحكمون سيطرتهم على مدينة سبها.. اول مراسلة لمراسل قناة الجزيرة . الخميس 22 سبتمبر 2011


- تحرير مدينة سبها - 1 ( فيديو )

الثوار يحكمون سيطرتهم على مدينة سبها 
 
 



- حي المهدية بسبها







حي المهدية بمدينة سبها حاضرة اقليم فزان .. الصورة عام 1975 ..

السبت، 17 سبتمبر 2011

استجواب ثوار سبها لأحد المرتزقة




من اين جاء هؤلاء الى بلادنا .. ما هي الاغراض التي قدموا لاجلها .. وما حجم الجرائم التي ارتكبوها في حق شعبنا .. وما هي الظروف التي دفعت بهم لقبول عرض قتال جيرانهم .. وكيف ارتضوا لانفسهم ان يكونوا قتلة مستأجرين .. الفقر .. في مواجه الاموال المدفوعة بسخاء .. ام الوعود بحق المواطنة والتمتع بالجنسية الليبية مستقبلا .. اغراءات اشترت نفوس هؤلاء البسطاء وما كان منهم سوى اختيار الخيار الصعب .. والمجازفة بارواحهم . وليس بعيد من هذا انهم هم عينهم الذين سبق استنهاض حميتهم وتجنيدهم كمتمردين في مواجهة حكومات بلدانهم .. واوهمهم ان حقوقهم منهوبة ولابد لهم من الانتفاض لاسترجاع حقوقهم .. وان الطريق الى ذلك يقتضي حمل السلاح في وجه الحكومات في شمال مالي والنيجر .. وفي اقليم دار فور السودان الممزق  .. وان اختيار بعضم قبول المغامرة يأتي في ذات السياق . يضاف اليه او يتقدمه .. المال ثم المال .
   فكانت النهاية المؤلمة لهؤلاء .. فر من فر .. واسر من اسر .. وقتل من قتل .